الرئيسية > مكتبة انطلاقة > ابتكار الأفكار

ابتكار الأفكار

ابتكار الأفكار

كيفية ابتكار الأفكار الخاصّة بعملك باستخدام  "العصف الذهني" أو "الخريطة الذهنية"
إنّ احتمالية إتخاذك لقرار بإنشاء عمل خاصّ بك ترتبط بامتلاكك لفكرة تتعلّق بذلك، فغالباً ما يحوّل المقاولون ميولهم وإهتماماتهم الشخصية والمهنية إلى أفكار عملية، لكن هذا ليس محور موضوعنا. فربّما يكون لديك رغبة للعمل لصالحك الذاتي أو العمل من منزلك أو فعل شيء لم يسبق له مثيل، لكنّك في ذات الوقت تفتقر للفكرة التي يمكنك البدء من خلالها. وفي حال أردت البدء بمشروع تجاري ولم تكن لديك دراية حول كيفية ابتكار فكرة جديدة، فسيقدّم لك هذا الدليل تعريفاً حول منهجية العصف الذهني وابتكار الأفكار التي من شأنها إلهامك بالمنهجية التي تناسبك.


العصف الذهني

إنّ منهجية العصف الذهني تتميّز دائماً بكونها نقطة بداية جيّدة لمشروعك، علماً أنّ بإمكانك استثمارها بأفضل صورة في حال أردت العمل مع جماعة من الناس. ابدأ مشروعك بتحديد المشكلة التي تحتاج المعالجة، وفي هذه الحالة يمكن تعريف المشكلة على أنّها العوز للفكرة التجارية المناسبة.
لذا فعليك إصابة الهدف عبر كتابة الفكرة الأولى التي تخطر على بالك على لوحة بيضاء أو على قطعة من الورق بصورة مرئية بوضوح. ولا يهمّ كثيراً إذا كانت الفكرة غير مبتكرة أو بعيدة المنال، فبكتابتك لهذه الفكرة سيتمكّن الجميع من رؤيتها وبالتالي ستسهم في عملية التأثير و/ أو تسهيل الأفكار الأخرى، ولتدوّن جميع الأفكار التي يقترحها الناس حولك. إنّ هذه العملية ستستغرق منك من حوالي ربع ساعة إلى ساعة أو ربّما أكثر، فالهدف الأساسي لهذه العملية السماح لك بالتفكير وبناء الأفكار التي تمّ التعبير عنها، إذ إنّ الغاية النوعية وليست الكمية في هذه المرحلة. ومن المهمّ أيضاً التقليل من النقاشات أو النقد بناء على فكرة تمرين "أيّ شيء مباح"، إذ لا يتمّ تجاهل أيّة فكرة على اعتبار أنّها سخيفة أو غريبة.


السؤال حول كيفية الحل

حاول أن تفكّر بالمشكلة التي تعترضك أو الموقف الذي يزعجك وكيفية إصلاحه. يمكن أن يكون هذا الأمر محدّداً أو غامضاً، فالهدف الرئيس من هذه العملية هو أن تفكّر بالمسألة. حاول الجلوس وإحضار قطعة من الورق والبدء بكتابة الأسئلة التي تخطر في بالك، فعلى سبيل المثال من المحتمل أن تجد عملية انتظار سيارة الأجرة مسألة مزعجة، فمن الممكن أن تخطر في بالك الأسئلة التالية:
كيف يمكنني الحدّ من وقت الانتظار؟
كيف يمكن لخدمة التاكسي أن تصبح أرخص؟
كيف يمكنني توظيف الرسائل النصية لطلب التاكسي؟
كيف يمكن لي إشغال وقت الانتظار؟
كيف يمكن لي الحدّ من التوتّر؟

ومن المتوقّع أن يختلف محتوى القائمة ويتنوّع عن الموضوع الذي شرعت به، وفي حال واصلت كتابة القائمة لمدّة من الزمن فستجد أنّ لديك قائمة ممتعة ومتنوّعة والتي ستلخّص لك أجوبتها فكرة العمل المناسبة لك.


الخريطة الذهنية

تعدّ الخريطة الذهنية وسيلة مهمّة من شأنها مساعدة من يطمح إلى التعرّف على المشكلة بصورة موضّحة، فيمكن من خلال هذه المنهجية تقسيم المشكلة إلى المزيد من الحلول المحدّدة أو النقاط.
سارع إلى طرح سؤال معيّن، فمثلاً يمكن أن تفكّر بمشكلة المستهلك التي تسعى لحلّها بصفتك مقاولاً، ومن الممكن أن تسأل على سبيل المثال: "كيف يمكن لخدمات الطباعة أن تثبت فاعليّتها بصورة أكبر" أو "كيف يمكن لي مساعدة الزبائن في تخفيض قيمة فواتير المنافع التي يستخدمونها؟" ويتعيّن عليك إذا أردت إنشاء الخرطة الذهنية الخاصّة بك وضع سؤالك في المنتصف والبدء بتشعيبه بكتابة كلمة واحدة في نهاية كلّ سطر تعبّر عن الاستجابة أو ردّة الفعل المعنية.
ينبغي أن تكون هذه الكلمات عامّة بحيث أنّه من الممكن لك تشعيب الأفكار المبدئية إلى المزيد من الأفكار المحدّدة. قم باستخدام الألوان والرسومات في حال شعرت بضرورة ذلك، علماً أنّه ليس من المشترط أن تكون هذه الصيغة أنيقة أو رسمية. ومن المفترض أن تكون النتيجة هي فكرة لمنتج أو خدمة جديدة التي من شأنها أن تكون جواباً على استفسارك. إنّ المخطّط الموجود أدناه يوضّح بنية الخريطة الذهنية.
ويجدر بالذكر أنّه هنالك العديد من أمثلة الخرائط الذهبية على شبكة الإنترنت، فمن شأن ذلك مساعدتك في الانطلاق بسرعة والإبداع في مجالك.
إنّ هذه الأساليب ما هي إلّا بعض المنهجيات التي يمكنك توظيفها لمساعدتك في الشروع بعملك والإبداع فيه. في حال وجدت أنّك لا تزال تعاني من صعوبة في ابتكار الأفكار، فيتعيّن عليك اتّباع منهجية أخرى، ألا وهي التوقّف عن العمل لبرهة من الزمن. حاول أن تذهب في نزهة او تتحدّث مع صديق أو أيّ شيء آخر يمكن من خلاله إراحة ذهنك، وستجد غالباً في المقابل عند عودتك لمواجهة المشكلة أنّك غدوت أكثر نشاطاً وحماساً لحلّها.

 

...

كيفية توظيف إجازة قصيرة في التحفيز لمساعدتك في ابتكار أفكار جديدة تخصّ عملك.
عند الشروع بعملك وتطويره فستكون منخرطاً يومياً في كيفية تشغيله وإنجاز خدمات الزبائن وضمان التدفّق النقدي بصورة إيجابية وإنتاج منتجات جديدة وغير ذلك الكثير. إنّ جميع ما تمّ ذكره هو أمر صحيح وجيّد، لكن في حال أردت التخطيط لتنمية عملك فعليك الابتعاد قليلاً عن المشاكل اليو...

مزيد

...

أثناء دراسة هذه الحالة قامت (نتاشا فريمان) بمشاركة تجربتها باستخدام منهجية التعهيد الجماعي. ويجدر بالذكر أنّ (نتاشا) وشريك عملها (كرين ميتشل) ربحا جائزة شركة لايف واير LiveWire  للأفكار العظيمة في كانون الاول 2010. هما مؤسسين ومشاركين في مزيد

...

قد قامت (نيكي جري) الحاصلة على جائزة شيل للأفكار العظيمة لكل من عامي 2007 و2010 بالتحدّث إلينا حول النصيحة الافضل التي يمكنها تقديمها لرواد الأعمال اليافعين:

مزيد

الشركاء

موقعنا